همســة حـــب
اهلا وسهلا بكم فى منتديات همسة حب

العشر الاواخر وليلة القدر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

العشر الاواخر وليلة القدر

مُساهمة  همس القلوب في الأحد سبتمبر 28, 2008 2:07 am

كان النبي صلى الله عليه وسلم يجتهد في العشر الأواخر من رمضان، ما لا يجتهد في غيرها، رواه مسلم.
كان صلى الله عليه وسلم يعتكف ويتحرى ليلة القدر خلالها، وفي الصحيحين من حديث عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا دخل العشر أحيا الليل وأيقظ أهله وشد مئزره.

وقولها: "شد مئزره" كناية عن الاستعداد للعبادة والاجتهاد فيها زيادة على المعتاد.

وقيل: هي كناية عن اعتزال النساء، وترك الجماع.

وقولهم "أحيا الليل" أي استغرقه بالسهر في الصلاة وغيرها. وقد جاء في حديث السيدة عائشة رضي الله عنها: "لا أعلم رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ القرآن كله في ليلة ولا قام ليلة حتى الصباح ولا صام شهرا كاملا قط غير رمضان". وفي صحيح البخاري أن النبي صلى الله عليه وسلم استيقظ ليلة فقال: "سبحان الله ماذا أُنزل الليلة من الفتن ! ماذا أُنزل من الخزائن ! من يوقظ صواحب الحجرات ؟ يا رب كاسية في الدنيا عارية في الآخرة "، وفيه كذلك أنه كان عليه السلام يوقظ عائشة رضي الله عنها إذا أراد أن يوتر لكن إيقاظه صلى الله عليه وسلم لأهله في العشر الأواخر من رمضان كان أبرز منه في سائر السنة.

وفعله صلى الله عليه وسلم هذا يدل على اهتمامه بطاعة ربه، ومبادرته الأوقات، واغتنامه الأزمنة الفاضلة.

فينبغي على المسلم الاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم فهو صلى الله عليه وسلم الأسوة والقدوة، في عبادة الله، وعليه ألا يضيع ساعات هذه الأيام والليالي، فإن المرء لا يدري لعله لا يدركها مرة أخرى باختطاف الموت الذي هو نازل بكل امرئ إذا جاء أجله، وانتهى عمره.

اللهم تقبل منى ومنكم ونغتنم فضل هذه الليلة **اللهم اميـــــــــــــن** Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven

همس القلوب
هــــامــس مبتدئ
هــــامــس مبتدئ

عدد الرسائل : 12
العمر : 33
الموقع : yahooo
العمل/الترفيه : ترفيه
تاريخ التسجيل : 26/09/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى